رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس إحالة عامل إلى مفتي الجمهورية، لأخذ رأيه الشرعي في إعدامه من عدمه بتهمة قتل مواطن في المقطم.

 

صدر القرار برئاسة المستشار هشام عبد المجيد وعضوية المستشارين جمال إبراهيم عليوة وعادل إبراهيم الغويط، وأسامة محمد أبوصافي وأمانة سر أحمد فهمي ومحمود عبد الرشيد.

 

كشف أمر الإحالة قيام المتهم عمرو.ع، عاطل، بقتل المجني عليه مصطفي.م مع سبق الإصرار بأن

استقل معه السيارة طالبًا توصيله لوجه قصدها واستدرجه إلى منطقة نائية، وما إن ظفر به حتي أشهر سلاحًا أبيض (سكين) وسدد له طعنات بمناطق متفرقة من جسده، قاصدًا قتله فأحدث إصابته التي أودت بحياته.

 

أضاف أمر الإحالة شروع المتهم في سرقة المنقولات الخاصة بالمجني عليه “هاتف جوال، مبلغ مالي”،  وكان ذلك

في إحدى وسائل النقل البري سيارة (أجرة تاكسي) حال حمله سلاحا أبيض إلاّ أنه قد خاب إثر جريمته لسبب لا دخل لإرادته فيه وهو ضبطه متلبسا بها.

 

واستمعت النيابة إلى أقوال يسري.م، صحفي، أنه أثناء تواجده بمحل الواقعة أبصر المتهم حال قيامه بالتعدي علي المجني عليه داخل سيارة تاكسي حال حمله سلاحا أبيض سكين وأبصر المجني عليه متأثرًا بجراحه يسيل منه الدماء، وعلى إثر ذلك طلب مساعدة من أحد الاشخاص لملاحقة المتهم الذي تمكن الأهالي من الإمساك به والسلاح الأبيض حوزته.

 

 



By ahram