رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

صعدت  أسعار النفط خلال تعاملات، اليوم الثلاثاء، مع إقبال المستثمرين على المخاطرة بدعم تحرك الولايات المتحدة نحو زيادة حجم مدفوعات مساعدات مرتبطة بالجائحة، والتي قد تزيد الطلب على الوقود .

وارتفع خام برنت بنحو 72 سنتا ليصل الى 51.58 دولار للبرميل بنسبة زياده تعادل 1.4 % ، فيما زادت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 67 سنتا ليصل الى  48.29 دولار للبرميل بنسبة زياده تعادل 1.4 % .

وقال جيفري هالي المحلل في أواندا للوساطة المالية “يبدو أن النفط مدعوم بإقرار

قانون التحفيز الأمريكي والتمويل الحكومي الشامل”.

صوّت مجلس النواب الأمريكي الذي يقوده الديمقراطيون أمس الاثنين لصالح تلبية طلب الرئيس دونالد ترامب جعل مدفوعات مساعدات كوفيد-19 ألفي دولار.

لكن لا تزال هناك حاجة لتصويت مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الجمهوريون على هذا الإجراء.

وصعدت الأسهم العالمية للجلسة الرابعة على التوالي اليوم على خلفية آمال التحفيز الأمريكية، ومع ذلك، فإن المخاوف إزاء إجراءات العزل العام المتعلقة بفيروس

كورونا حدت من المكاسب، وكالات.

ويترقب السوق اجتماع لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء من بينهم روسيا، وهي مجموعة تعرف باسم أوبك+، في الرابع من يناير المقبل، وتعمل أوبك+ على تقليص تخفيضات إنتاج النفط القياسية هذا العام لدعم السوق، ومن المقرر أن تعزز المجموعة الإنتاج بمقدار 500 ألف برميل يوميا في يناير. وتدعم روسيا زيادة أخرى بنفس القدر في فبراير.

وقال نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك أمس الاثنين إنه يتوقع طلبا إضافيا على النفط بين خمسة وستة ملايين برميل يوميا العام القادم، مشيرا إلى أن الطلب العالمي على الخام لا يزال دون مستويات ما قبل أزمة جائحة فيروس كورونا.



By ahram