رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

أدانت بعثة الأمم المتحدة في الصومال، بأشد العبارات، الهجوم الانتحاري الذي وقع أمس في ملعب بمدينة جالكعيو، مما أسفر عن عدد من القتلى والجرحى.

وقال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في الصومال جيمس سوان “إن هذا العمل الإجرامي الجبان هو هجوم ضد كل المسؤولين والسكان المحليين في

شمال وجنوب مدينة جالكعيو الذين عملوا بجد للحفاظ على السلام خلال السنوات الأخيرة”.

وأضاف “نشيد بسكان مدينة جالكعيو لوقوفهم بحزم في مواجهة مثل هذا العمل الإرهابي، ولن يثنيهم عن الاستمرار في طريق السلام والمصالحة والاستقرار”. وفقا لوكالة الأنباء

الوطنية الصومالية .

وتثمن الأمم المتحدة جهود مسؤولي الأمن – الذين يعملون بلا كلل – من أجل سلامة وأمن جميع المواطنين، وتدعو إلى تقديم الجناة إلى العدالة، وأعربت الأمم المتحدة عن أحر التعازي لأسر الضحايا متمنيةً الشفاء العاجل للمصابين.

 

وقد ذكر مسؤول صومالي أن عددا من الضباط البارزين والمدنيين قتلوا، كما أصيب آخرون بتفجير انتحاري خارج ملعب محلي في بلدة جالكعيو وسط الصومال.



By ahram