رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

استردت مؤشرات البورصة المصرية في ختام جلسة تعاملات اليوم جزءا من خسائرها التي تكبدتها في جلسة تعاملات الأمس متأثرة بالاضطرابات في أسواق المال العالمية، عقب الإعلان عن سلالات جديدة من فيروس كورونا.

 

ربحت  القيمة السوقية للأسهم  5.6 مليار جنيه، ووصلت إلي مستوي 632.857 مليار جنيه، بعد خسائر الأمس التي تجاوزت26 مليار جنيه .

ربح مؤشر إيجي أكس 30 الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة بنسبة 0.7% ليصل إلي مستوي10655 نقطة.

ربحت مؤشر إيجي اكس 70 الذي يقيس أداء الأسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 0.26%، كما ربح مؤشر إيجي اكس 100الاوسع نطاقا والذي يضم الشركات المكونة لمؤشري إيجي اكس 30 وإيجي اكس 70 

بنسبة 0.51%.

 

اتجهت تعاملات الأجانب والعرب للشراء، وبلغت مشترياتهم 657 مليون جنيه مقابل عمليات بيعيه  للمستثمرين  الأجانب وسط تداولات بلغت1.1 مليار جنيه.

أكد خبراء سوق المال أن مؤشرات البورصة شهدت ارتفاعات ملموسة، ونجحت في تعويض خسائرها، في ظل تطمينات منظمة الصحة العالمية، حول السلالة الجديدة، وقدرة  اللقاح الذي تم تصنعيه على مقاومة الفيروس.

قال الخبراء أن المستثمرين الأجانب قاموا باقتناص الفرص بعد وصول الأسهم إلى مستويات مغرية للشراء.

 



By ahram