رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

صرح الوزير الجزائري الأول، عبد العزيز جراد، أنه يطالب بأخذ كافة التدابير اللازمة وتعبئة الموارد الضرورية لضمان وفرة اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد.

كما وجاء تصريح جراد خلال الاجتماع المخصص لاختيار لقاح لكورونا في الجزائر. وفقاً لـ روسيا اليوم.

وأكد سفير روسيا في الجزائر، إيغور بيليايف، اليوم الأربعاء، أن المفاوضات بين البلدين مستمرة،

من أجل اقتناء اللقاح الروسي “سبوتنيك v”.

وحسب بيان الوزارة الأولى، فإن اللجنة العلمية قد حددت قائمة للمخابر المطورة للقاحات، وأن العقود يجري استكمالها بالنسبة للتسليمات الأولى.

وكان وزير الصحة الجزائري، عبد الرحمن بن بوزيد، صرح سابقا، بأن اللجنة العلمية

هي المخول الحصري بالبت في مسألة لقاح كورونا.

وشدد على أن إعلان اسم اللقاح الذي اختارته الجزائر، سيكون من قبل رئيس الجمهورية، وأنه سيكون مجانيا وغير إجباري.

الجدير بالذكر أن المدير العام للصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة، كيريل دميترييف،  أشار إلى أن سعر جرعة واحدة من اللقاح الروسي يشكل أقل من 10 دولارات فقط، ما يجعل “سبوتنيك V” أرخص اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، التي تم تطويرها في العالم حتى الآن.



By ahram