رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

أكد الرئيس العراقي برهم صالح، أن مواصلة جهود بناء جيش وطني مؤمن بعقيدته العسكرية ورسالته في الدفاع عن الوطن وحفظ السيادة، لن تتحقق ما لم يتم ضبط السلاح المنفلت وحصره بيد الدولة.

وقال في تهنئة اليوم الأربعاء بمناسبة الذكرى الـ100 على تأسيس الجيش العراقي، إن “قوة وهيبة الجيش وتطوير صنوفه المسلحة

تمثل قوة وهيبة الدولة الحارسة والخادمة لشعبها، وهناك ضرورة أن يبقى الجيش مؤسسة وطنية دستورية حامية للسيادة والوطن لا أداة بيد الاستبداد والدكتاتورية”.

وأضاف، أن “الانتصارات التي تحققت على الإرهاب بفضل التعاون والتكاتف بين الشعب والجيش ومختلف صنوف القوات المسلحة من

البيشمركة والحشد الشعبي وأبناء العشائر، تستدعي مواصلة الجهود لبناء جيش وطني مؤمن بعقيدته العسكرية ورسالته في الدفاع عن الوطن وحفظ السيادة، وهذا لن يتحقق ما لم يتم ضبط السلاح المنفلت، وحصره بيد الدولة، وتعزيز التكاتف بين مكونات الشعب”.

وأشار إلى أن “الحفاظ على الأمن والاستقرار مطلب واستحقاق لا تراجع فيه ولا تهاون، وهو الأرضية للانطلاق نحو إكمال الاستحقاقات الأخرى في بناء دولة مقتدرة ذات سيادة كاملة”.



By ahram