رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الأربعاء، قرارا بتمديد حالة الطوارئ لثلاثين يوما اعتبارا من يوم غد الخميس.

 

وتستمر جهات الاختصاص باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لمجابهة المخاطر الناتجة عن فيروس كورونا، وحماية الصحة العامة وتحقيق الأمن والاستقرار، بناء على هذا القرار.

 

وقال عباس في كلمة نقلتها وكالة الأنباء الرسمية: “اتفقنا مع الدول والجهات المعنية لتوفيرِ لقاح فيروس كورونا بأعداد كبيرة لعلنا نستطيع أن نقي أنفسنا شر هذا الوباء”.

 

وأضاف: “أعطيت تعليماتي للحكومة للقيام بالإجراءات الضرورية لكسرِ هذا

المنحنى العالي للإصابات مهما كان الثمن”.

 

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت تسجيل 16 وفاة و2188 إصابة جديدة بفيروس كورونا في اليوم الماضي.

 

وقالت وزيرة الصحة مي الكيلة، إن نسبة التعافي من الفيروس في فلسطين بلغت 76.6%، فيما بلغت نسبة الإصابات النشطة 22.5%، ونسبة الوفيات 0.9% من مجمل الإصابات.

 

وأعلن عضو اللجنة المركزیة لحركة “فتح” الفلسطينية، حسین الشیخ، اليوم الأربعاء، أن الحكومة الإسرائیلیة حولت كافة المستحقات المالیة إلى حساب السلطة الفلسطینیة.

 

جاء ذلك في تغريدة للشيخ عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”، وقال “الحكومة الإسرائيلية تحول كل المستحقات المالية الخاصة بالمقاصة الى حساب السلطة الفلسطينية والبالغة ثلاثة مليارات و٧٦٨ مليون شيكل”.

 

ورفضت السلطة الفلسطينية منذ مايو تسلم هذه الأموال احتجاجًا على مخططات إسرائيلية لضم أراض فلسطينية إليها.

 

وعجزت الحكومة الفلسطينية عن الإيفاء بالتزاماتها المالية ودفعت على مدار الأشهر الماضية جزءًا من رواتب موظفيها في القطاعين المدني والعسكري.

 

وتوصل الجانبان الفلسطيني والإسرائيلي مؤخرا إلى اتفاق يقضي بعودة العلاقات إلى طبيعتها قبل وقفها، بما يشمل استئناف التنسيق الأمني والعلاقات الاقتصادية.

 

وتعهد رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، أخيرًا بدفع كل مستحقات الموظفين بعد تسلم هذه الأموال.



By ahram