رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

أعلنت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية أن لقاحات كوفيد-19 ستكون مجانية للجميع في المملكة، وإنها تأمل أن تغطي لقاحات فيروس كورونا 70 بالمئة من سكان المملكة بنهاية عام 2021.

 

إلى ذلك، واصلت إصابات كورونا في السعودية تراجعها، حيث أعلنت وزارة الصحة اليوم الأثنين، عن تسجيل 231 إصابة مؤكدة جديدة لفيروس كورونا المستجد.
وقالت الوزارة إن عدد الحالات المؤكدة في المملكة وصل حتى الآن إلى  355.489 حالة إصابة، من بينها 5.877 حالة نشطة لا تزال تتلقى الرعاية الطبية، ومعظمهم حالتهم الصحية مطمئة.

ودعت الصحة الجميع إلى الحرص على غسل اليدين بالماء والصابون فهو أهم وسيلة للوقاية من فيروس كورونا، كما يلزم على كل شخص عند خروجه من المنزل لبس كمامة سواءً طبية أو قماشية أو

غطاء محكم على الأنف والفم، ويستثنى من ذلك من كان بمفرده في مكان مغلق.
كما جددت التوصية لكل مَنْ لديه أعراض التوجه لعيادات تطمن التي هيأتها وزارة الصحة لخدمة مَنْ يشعر بأعراض فيروس كورونا المستجد، أو مراكز تأكد التي خصصتها الصحة لخدمة الذين لا يشكون أعراضا، أو لديهم أعراض خفيفة، ويظنون أنهم حدثت لهم مخالطة لشخص مصاب وذلك بحجز موعد من خلال تطبيق صحتي.
وأمس الأحد، قال ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، خلال فعاليات اليوم الثاني من قمة العشرين، إن دول مجموعة العشرين نسقت الجهود لمواجهة جائحة كورونا.

وأضاف الأمير محمد بن سلمان، أن كثر

من 11 تريليون دولار توفرت لحماية الاقتصاد العالمي، وهذا جهد غير مسبوق، وقمنا بحماية الأفراد من فقدان وظائفهم مع الاهتمام بالمناطق الأكثر فقرًا في العالم من خلال تمديد تعليق سداد الديون وتوسيع المبادرة، وسنستمر بتقييم الوباء.
وتابع ولي العهد السعودي، أن أكثر من مليار إنسان استفادوا من مبادرة تعليق الديون من قبل دول المجموعة.

وأكد أن المملكة ستواصل دعم الجهود لتوفير لقاح لكورونا، معبرا عن الفخر بما تم تحقيقه هذا العام الصعب خلال رئاسة السعودية لقمة المجموعة.
وأوضح في كلمته أز القمة صادقت على منصة الكربون الدائري، بجانب إطلاق مبادرة الرياض لإصلاح منظمة التجارة العالمية، كما اتفق أعضاء مجموعة العشرين على مبادرات بشأن التعافي الاقتصادي.
وأشار إلى أن رئاسة المملكة لقمة العشرين ركزت على عالم أكثر استدامة، كما وفرنا الدعم الطارئ للدول الأكثر فقرًا في العالم.
وتابع أن المملكة قدمت 500 مليون دولار لجهود إنتاج لقاح كورونا، كما جرى اتخاذ الإجراءات لحماية الأرواح ودعم الفئات الأكثر فقرًا.



By ahram