رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

العاصمة الإدارية مشروع قومي كبير ينال اهتمامًا خاصًا من قبل الدولة، حيث تم ضخ استثمارات ضخمة فيه من أجل تزويده بكافة المرافق والخدمات والتجهيزات لخلق عاصمة جديدة تخفف الضغط على القاهرة الكبرى، سخرت الحكومة كافة الإمكانيات من كوادر بشرية ودعم مادي من أجل إتمام هذا المشروع الضخم على الوجه الأكمل، ونجحت بذلك بالفعل حتى الآن.

خدمات العاصمة الإدارية الجديدة

أهمية العاصمة الإدارية الجديدة تكمن في جذبها العديد من المستثمرين من مختلف دول العالم لإقامة مشروعات ضخمة في مصر، لذلك كان من المهم تزويدها بكافة الخدمات التي تشجع على الاستثمار فيها وفي الوقت نفسه تدفع الكثيرين إلى السكن بها لتعميرها، حيث يوجد عشرات المشاريع والعديد من شقق للبيع فى العاصمة الادارية الجديدة تتمثل هذه الخدمات في:

  • نظام التأمين المحكم للعاصمة بالكامل، والذي يضمن توفير أعلى مستويات من الأمان فيها، واتخاذ كافة إجراءات الأمن والسلامة كتوزيع آلاف الكاميرات في أرجاء مختلفة بالعاصمة.
  • وجود العديد من المنشآت والمراكز الهامة، كالمدينة الرياضية، مدينة المعارض، المدينة الذكية، مركز المؤتمرات، المدينة الطبية.
  • توافر كافة الخدمات التي يمكن أن يحتاجها قاطني العاصمة الجديدة من مراكز تجارية للتسوق، فروع لجامعات أجنبية ومصرية، وحدات سكنية متنوعة.
  • من المخطط بناء مطار دولي مقام على مساحة كبيرة تُقدر بنحو 16 كيلو متر.
  • إنشاء أحدث وسائل للنقل والمواصلات فيها، فمن المفترض ربطها بخط للسكك الحديدية بالتعاون مع كبرى الشركات الأجنبية التي تحظى بشهرة على مستوى العالم، وسيتم إطلاق أول قطار كهربائي معلق فيها، وسيكون حلقة وصل بينها وبين العديد من المدن والمناطق، مثل: مدينة العاشر من رمضان، مدينة بلبيس وغيرهما.
  • إطلاق مشروع النهر الأخضر الذي يصل طوله إلى ما يقرب من 35 كيلو متر فيها وهو يحاكي نهر النيل، من المخطط أن يكون أكبر مدينة مركزية مصممة على الطراز الحديث ليس على مستوى مصر لكن العالم، خاصة أنه يمر بكافة مدن وأحياء العاصمة ويضم الكثير من الحدائق والمرافق الترفيهية والمتنزهات التي تمتد على نحو 5 آلاف أفدنة وستكون متاحة مجانًا لجميع قاطني العاصمة.
  • يوجد بها حديقة مركزية ضخمة تمتد على ألف فدان وبطول يزيد عن 10 كيلو متر، لتكون بذلك أكبر حديقة مركزية على مستوى العالم بالكامل، فهى أكبر من الحديقة المركزية الموجودة في نيويورك مرتين ونصف.

مزايا السكن في العاصمة الإدارية الجديدة

وفرة الخدمات من مرافق كثيرة وخدمات أساسية وأخرى ترفيهية تأتي على رأس مميزات العاصمة الإدارية الجديدة، لكن هناك العديد من المزايا الأخرى التي تنفرد بها دون غيرها من المدن أو حتي القاهرة الكبرى نفسها، وتتمثل هذه المميزات في:

  • فخامة التصميم المعماري لكافة مباني العاصمة الإدارية الجديدة، لأنه مستوحي أساسًا من الطراز الأوروبي الذي يتميز برقيه وإبداعه الشديد، مثل المقصد العاصمة الادارية.
  • تم تزويد مختلف المشروعات السكنية بها بالرقعة الخضراء بالإضافة إلى البحيرات الصناعية ذات التصميمات المبهرة، وفي ذلك مواكبة واضحة لأحدث التوجهات العالمية في تصميم المناطق السكنية.
  • يوجد بها مولدات كهربائية بطاقات عالية جدًا، وهذا يضمن عدم تعطل الأعمال نتيجة لانقطاع التيار الكهربائي، خاصة أنه من المقرر إنشاء خط لإنتاج الكهرباء بطول 40 كيلو متر وقدرة 500 ميجاوات.
  • من المقرر بناء أكبر ناطحة للسحاب على

    مستوى إفريقيا بالكامل في العاصمة الجديدة، حيث يصل ارتفاعها إلى نحو 345 متر.

  • وجود العديد من الشقق والفيلات، حيث يوجد العديد من المشاريع التي تحتوي على فيلات للبيع بالعاصمة الادارية الجديدة.

أهم مرافق العاصمة الإدارية الجديدة

من الصعب حصر كافة المرافق الموجودة والمقرر إنشائها في العاصمة الجديدة لكثرتها وتنوعها الكبير، لكن يمكن توضيح أبرزها فيما يلي:

الحي الحكومي

يضم أهم المرافق على الإطلاق، كالعديد من المنشآت الحكومية الهامة، وما يقرب من 18 مبنى وزاري، علاوة على وجود مقر الرئاسة والمباني الرئاسية الأخرى فيه وكذلك المباني البرلمانية ومباني مجلس الوزراء، جميعها يتمتع بأحدث الطرز المعمارية ومزودة بأحدث الأجهزة المتطورة، لذلك يعتبر الحي الحكومي هو الأهم بين الأحياء الأخرى بالعاصمة الجديدة.

الجامعات

تضم العاصمة الجديدة فروع للعديد من الجامعات الدولية، وعلى رأسها الجامعة الكندية التي تمتد على مساحة 30 فدان، وهى مصممة على أحدث الطرز التي تحاكي التصميمات العالمية ولا تقدم خدمات تعليمية فقط لطلابها بل أنشطة متعددة، مثل: الملاعب الرياضية، ملاعب التنس، كرة السلة.

دور العبادة

تم تشييد مسجد الفتاح العليم على مساحة 106 فدان ليُصنف كواحد من أكبر المساجد على مستوى العالم بأكمله، يوجد به 4 مآذن و21 قبة، ويتميز بطرازه المعماري الفخم المستوحى من الطراز الفاطمي وموقعه الإستراتيجي على الطريق الدائري الإقليمي، يتسع المسجد لـ17 ألف من المصلين تقريبًا.

على نحو مماثل، تضم العاصمة الجديدة كاتدرائية ميلاد المسيح التي تعد من أكبر الكاتدرائيات على مستوى الشرق الأوسط، حيث تم تشييدها على 15 فدان (7500 متر مربع) لتستوعب ألف شخص، وإلى جانب الساحة الرئيسية يوجد بها مبنى المقر البابوي وصالة استقبال وقاعة للاجتماعات ومكاتب إدارية، وهى تتمتع بتصميمات معمارية تعكس روعة الفن القبطي، علاوة على موقعها المميز جنوب النهر الأخضر وشرق مدينة المعارض.

محطة الكهرباء

العاصمة الإدارية الجديدة مزودة بكافة المرافق الأساسية من شبكة للصرف الصحي، المياه، الكهرباء، وتعد محطة الكهرباء من أضخم المرافق الأساسية فيها، فهى تشغل 175 فدان بتكلفة وصلت إلى 2 مليار يورو تقريبًا، وقد تم إطلاقها بموجب اتفاق بين الحكومة المصرية وشركة ألمانية “سيمنز”، هي توجد بطريق العين السخنة وتبلغ قدرتها حوالي 4800 ميجاوات.

 

 

 



By ahram