رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

ارتفعت معظم أسواق الأسهم الرئيسية بالخليج خلال تعاملات، اليوم الأربعاء، بالتوازي مع الأسهم العالمية، إذ تدعمت معنويات المستثمرين بالتقدم على صعيد التحفيز المالي بالولايات المتحدة وأنباء إيجابية للقاحات كوفيد-19.

 

ويواصل المشرعون الأميركيون التفاوص بشأن تحفيز إضافي لمواجهة التداعيات الاقتصادية للجائحة مع السعي في نفس الوقت لإقرار مشروع تمويل مؤقت.

وارتفع مؤشر إم.إس.سي.آى للأسهم العالمية 0.3% إلى مستوى قياسي عند 635.65، وصعدت أسعار النفط، وهي محرك رئيسي لأسواق الخليج، إذ حفزت أنباء اللقاح آمال المستثمرين

بتعافي الطلب.

وزاد خام برنت 27 سنتا بما يعادل 0.6% ليصل إلى 49.11 دولار للبرميل، وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 22 سنتا أو 0.5%.

وصعد المؤشر السعودي الرئيسي بواقع 0.6%، حيث تقدم سهم مصرف الراجحي بنحو 0.5% وقفز سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية “سابك” 1.2%، بحسب الاسواق العربية.

وأغلق مؤشر دبي الرئيسي مرتفعا بنسبة 0.3% ليربح للجلسة الخامسة على التوالي،

وصعد سهم بنك الإمارات دبي الوطني، أكبر بنوك الإمارة، 1.4% وكان الرابح الأكبر على المؤشر بينما زاد سهم بنك دبي الإسلامي 0.4%، وفي أبوظبي، ارتفع المؤشر 0.3% أيضا بفضل زيادة 0.5% لسهم أكبر بنوك الإمارات، بنك أبوظبي الأول.

وارتفع المؤشر القطري 0.1%، متأثرا بخسارة سهم صناعات قطر 1.8%، وخارج منطقة الخليج، واستقر مؤشر الأسهم القيادية بالبورصة المصرية عند الإغلاق، وارتفع سهم الشرقية للدخان 5% وكان الرابح الأكبر، بينما فقد البنك التجاري الدولي نحو 0.6%.

وقالت وزارة التعاون الدولي المصرية إن مصر ووكالة التنمية الفرنسية وقعا اتفاقيات تمويل بقيمة 715.6 مليون يورو (866.45 مليون دولار).



By ahram