رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

قالت هبة فؤاد، عضو المجلس الاقتصادي لسيدات الاعمال بالغرفة التجارية بالشرقية، ومسئول التخطيط الاستراتيجي والمتابعة الاقتصادية للبرنامج التدريبي لإعداد سفراء في مجال التنمية المستدامة، أن البرنامج التدريبي لإعداد سفراء في مجال التنمية المستدامة لتحقيق رؤية مصر 2030، هو مشروع طموح لدعم الشباب وتحقيق أهداف التنمية المستدامة في جمهورية مصر العربية، ويهدف إلى خلق بيئة ملائمة لمشاركة الشباب وتطوير المشاريع الرياديّة ذات المفعول الاجتماعي والإقتصادي والبيئي.

 

وأضافت تأتي المبادرة في إطار توجهات الدولة المصرية تحت رعاية الرئيس

عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بكافة مؤسساتها لنشر ثقافة التنمية المستدامة طبقاً لرؤية مصر 2030 كمحطة أساسية في مسيرة التنمية الشاملة لربط الحاضر بالمستقبل ، وصولاً للتنمية المستدامة، وريادة الدولة المصرية في 2030، وتهدف المبادرة إلى التعريف بمفهوم التنمية المستدامة الشاملة والعادلة، لتأهيل الشباب لتطبيق أسس التنمية الشاملة والمتكاملة في مختلف الأنشطة والمجالات الإنتاجية والخدمية، ومن المقرر اختيار نحو 500 شاب وفتاة كمرحلة

أولى للحصول على برنامج تدريب مجاني يتضمن ورش عمل لشرح الاستدامة من الناحية الاقتصادية والاجتماعية وكيفية المحافظة على البيئة بهدف تأهيلهم ليكونوا قادة المستقبل في مجال الاستدامة وتحسين مستوى معيشة المواطن المصرى.

 

وأوضحت “مسئول التخطيط الاستراتيجي” أن البرنامج التدريبي المقدم خلال المبادرة سيتضمن التدريب علي عددٍ من المحاور منها التعريف بمفهوم التنمية المستدامة، وأنماط التنمية، والأهداف الإنمائية للألفية التابعة للأمم المتحدة، وأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، بالإضافة إلي المحاور الأساسية لتحقيق التنمية المستدامة والمرتكزات الأساسية لتحقيقها، ألي جانب أولويات التنمية المستدامة في مصر وعلاقتها بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة تحت شعار “باستدامتنا تنهض حياتنا وبمشاركتنا نحصد ثمارها”.



By ahram