رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

 قال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، ورئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، في بيان مشترك: “كانت فرق التفاوض لدينا تعمل ليلًا ونهارًا خلال الأيام الأخيرة، وعلى الرغم من الإرهاق، بعد ما يقرب من عام من المفاوضات، وعلى الرغم من عدم الالتزام بالمواعيد النهائية مرارًا وتكرارًا، نعتقد أنه من المسؤول في هذه المرحلة بذل جهد إضافي”.

 اتفقت بريطانيا والاتحاد الأوروبي، اليوم الأحد، على مواصلة المفاوضات بشأن اتفاق التجارة ما بعد “بريكست”، وفقًا لروسيا اليوم.

 وأضاف البيان المشترك: “بناءً على ذلك، أعلمنا مفاوضينا بمواصلة المفاوضات، ومعرفة ما

إذا كان يمكن التوصل الى اتفاق، حتى وإن كان في هذه المرحلة المتأخرة”.

 والتقى المفاوضون في بروكسل يوم أمس السبت وقال مصدر بالحكومة البريطانية إنهم سيواصلون العمل، لكن المحادثات كانت صعبة للغاية وفي ظل الوضع الحالي يظل العرض المطروح على الطاولة من الاتحاد الأوروبي غير مقبول.

وأمام المفاوضين وقت حتى المساء للخروج من مأزق بشأن الترتيبات التي من شأنها أن تضمن دخول بريطانيا إلى السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي دون تعريفة جمركية على

الرغم من أن المحادثات قد تستمر إذا لم يتمكنوا من التوصل لاتفاق بحلول الموعد النهائي.

وتخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في يناير لكنها ستظل عضوا غير رسمي حتى 31 ديسمبر، وهي نهاية فترة انتقالية ظلت خلالها في السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي والاتحاد الجمركي.

ويشار إلى أن بريطانيا قد غادرت الاتحاد الأوروبي، رسميا، في يناير، بعد نحو أربع سنوات من استفتاء أحدث انقسامات في البلاد وبعد شهرين على فوز جونسون في انتخابات روّج فيها لما قال إن اتفاق بريكسيت “جاهز”.

وتلتزم بريطانيا بالسوق الأوروبية الموحدة، حيث لا يتم فرض رسوم، حتى انقضاء الفترة الانتقالية في نهاية العام، وهو الموعد النهائي الذي سيكون على الطرفين بحلوله التوصل إلى اتفاق بشأن طبيعة علاقتهما المستقبلية.

 



By ahram