رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

شهدت منطقة الحوامدية حادث راح ضحيته شاب بعدما خرج للعمل على التوك توك والبحث عن قوت يومه للإنفاق على أسرته الفقيرة، ولكن كان قدره أن يلقى ربه على يد الذئب البشري بعدما طعنه، وتركه غارقا في دمائه ولاذ هاربًا في منطقة الحوامدية.

 

بداية الواقعة وكشف تفاصيلها

 

كان بلاغ قد ورد لضباط مباحث قسم شرطة الحوامدية من غرفة النجدة، بالعثور على شاب ملقى في الطريق وبه طعنة نافذة، وعلي الفور

انتقل رجال المباحث لمكان الحادث وتبين إصابة شاب يدعي “محمد.م”، 20 عامًا، بطعنة نافذة بالبطن.

وبإجراء التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة عاطلًا قام باستدراج المجني عليه بحجة توصيله لإحدي المناطق النائية بغرض سرقته، وعند محاولة المجني عليه مقاومته، قام المتهم بطعنه بسلاح أبيض وقام بسرقة التوك توك ومتعلقاته ولاذ بالفرار هاربًا.

 

تمكنت القوات من إعداد الأكمنة

للمتهم، ونجحت في القبض عليه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وأقر خلال التحقيق معه أمام المباحث باعترافاته قائلا “الطمع ملى قلبي والشيطان غواني بارتكاب الجريمة”.

 

وأضاف المتهم بأنه يعلم بأن المجني عليه يعمل على توك توك لانه يقطن بذات المنطقة معه، وقام بالركوب معه بحجة توصيله إلى إحدي المناطق النائية، وفي الطريق قام بتهديده بسلاح أبيض، بغرض سرقته، ولكن المجنى عليه حاول مقاومته في أول الأمر وفضح أمره فقام بطعنه وإلقائه في الشارع، لسرقة التوك توك ومتعلقاته.

 

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة التحقيقات، وأمرت النيابة بإحالة المتهم للجناي



By ahram