رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

دعت كاري لام زعيمة هونج كونج، اليوم الثلاثاء، سكان المدينة ذات الكثافة السكانية العالية للبقاء في منازلهم وتجنب التجمعات العائلية غير الضرورية في حين تواجه هونج كونج صعوبات في احتواء زيادة جديدة في حالات مرض كوفيد-19.

 

وتحدثت لام في مؤتمرها الصحفي الأسبوعي بعد يوم من إعلان الحكومة تشديد الإجراءات المتخذة للحد من تفشي فيروس كورونا ومنها قصر التجمعات على شخصين وعمل أغلب موظفي الحكومة من

منازلهم.

 

وستغلق المدارس في جميع أرجاء هونج كونج من الأربعاء حتى نهاية العام.

 

وقالت لام “الموجة الجديدة من تفشي الجائحة شديدة للغاية وعلى كل مواطن الالتزام تماما بالنظام المتبع. الأسبوعان القادمان سيكونان حاسمين”. وأضافت “رجاء الزموا بيوتكم، خاصة كبار السن، وتجنبوا التجمعات”.

 

وشهدت هونج كونج ارتفاعا في الإصابات بعد أسابيع من تسجيلها أقل من عشر حالات

يوميا لكنها تجنبت حتى الآن إعلان إجراءات عزل عام شاملة مثل تلك المطبقة في مدن أخرى في مختلف أرجاء العالم.

 

وسجلت هونج كونج، اليوم الثلاثاء، 82 إصابة جديدة ليصل إجمالي الإصابات منذ تفشي الجائحة 6397 حالة في المدينة البالغ عدد سكانها 7.4 مليون نسمة. وسجلت 109 حالات وفاة مرتبطة بالفيروس.

 

يُشار إلى أن كورونا المستجد ظهر في أواخر ديسمبر 2019 بمدينة “ووهان” الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.



By ahram