رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

أمرت النيابة العامة بجنوب الجيزة، اليوم الخميس، بحبس شخص 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجرى معه، لاتهامه بقتل تاجر دواجن، وتقطيع جثته، والتخلص منها في القمامة، بسبب مطالبة المجني عليه، للمتهم بسداد مبلغ 3600 جنيه.

 

كشفت تحقيقات النيابة العامة، أن المتهم تخلص من الجثة وسط القمامة، ولم يتم العثور عليها حتى الآن، حيث نقلها عمال جمع القمامة لمكان التجميع الرئيسي، دون أن يلاحظوا وجودها، ويكثف رجال المباحث جهودهم للعثور على الجثة المقطعة أشلاء.

 

البداية عندما تلقت الأجهزة الأمنية بلاغا اختفاء تاجر دواجن، ووجود شبهة جنائية في اختفائه. بإجراء التحريات، توصل رجال المباحث إلى أن المجني عليه يعمل تاجر دواجن، ويتولى توزيعها على أصحاب المحلات باستخدام تروسيكل، وقبل اختفائه بعدة أيام نشبت بينه مشادة كلامية وبين صاحب محل دواجن، بسبب خلافات مالية، ومطالبة التاجر لصاحب المحل، بسداد مبلغ 3600 جنيه، قيمة دين عليه، ومماطلة صاحب المحل في السداد.

 

بدأ رجال المباحث في فحص كاميرات المراقبة، حتى تم التوصل إلى أن تاجر الدواجن توجه لمنزل صاحب المحل، اختفى عقب ذلك، وبضبط صاحب المحل ومواجهته، اعترف بقتل التاجر، بسبب إلحاحه في سداد مبلغ 3600 جنيه، قيمة دواجن اشتراها منه، وعجزه عن السداد، فقرر التخلص منه، واستدرجه لمنزله، ثم خنقه، وقطع جثته بواسطة ساطور، وتخلص منها في القمامة.

 

وتمكن رجال المباحث من ضبط المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الجريمة، فتم إحالته إلى النيابة التى قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيق. وأرشد المتهم لرجال المباحث، عن مكان تخلصه من الجثة، كما تم ضبط أداة الجريمة، وحرر محضر بالواقعة.
 



By ahram