رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

أعلن الجيش السوري، ليل الثلاثاء الأربعاء، أن ضربات جوية إسرائيلية استهدفت منطقة في الضواحي الجنوبية لدمشق، حيث يقول منشقون عن الجيش إن هناك تواجدا عسكريا إيرانيا قويا، في ثاني هجوم من نوعه خلال أسبوع.

وقال بيان للجيش السوري إن إسرائيل نفذت

القصف من هضبة الجولان المحتلة وإن الخسائر اقتصرت على الماديات.

وذكر منشقون عن الجيش أن الضربة استهدفت قاعدة عسكرية في جبل المانع بالقرب من هضبة الجولان على طول الحدود مع إسرائيل، التي تعرضت

للقصف في وقت سابق.

وشنت إسرائيل غارات جوية على ما وصفتها بأنها مجموعة واسعة من الأهداف السورية والإيرانية في سوريا، الأربعاء الماضي.

وهاجمت إسرائيل مرارا ما تقول إنها أهداف مرتبطة بإيران في سوريا في السنوات الأخيرة، وصعدت مثل هذه الهجمات خلال العام الماضي، فيما وصفتها مصادر استخباراتية غربية بأنها حرب ظل لتحجيم نفوذ إيران.



By ahram