رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

عقدت جمعية رجال الأعمال المصريين عشاء عمل على شرف “وامكيلي ميني” سكرتيـر عـام منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية و الوفد المرافق له.

جاء ذلك بمناسبة زيارته لمصر والتي تتضمن عدد كبير من الفعاليات وعلى رأسها مقابلة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية والدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزاراء ، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة و ايضا زيارة عدد من الوزاراء و المسئولين والهيئات الاقتصادية.

 

وحضر اللقاء من الجانب المصري المهندس علي عيسى رئيس الجمعية والدكتور شريف الجبلي عضو مجلس النواب ورئيس لجنة الشئون الافريقية بالمجلس وعضو مجلس إدارة الجمعية ورئيس لجنة افريقيا بالجمعية والدكتور احمد مغاوري رئيس التمثيل التجاري المصري و الدكتور عبد العزيز الشريف مدير إدارة افريقيا بالتمثيل التجاري المصري. وتعتبر القاهرة هي أولى العواصم الأفريقية التي زارها سكرتير عام منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية تزامناً مع بدء التطبيق الفعلي لهذه الاتفاقية الطموحة التي كان لمصر دورها الفاعل في إنفاذها أثناء رئاستها للاتحاد الأفريقي، كما كانت في طليعة الدول التي صَدّقتْ عليها إيماناً منها بأهميتها.

 

 وأكد المهندس علي عيسى رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال المصريين، علي أهمية تحقيق الاستفادة من الاتفاقية الحرة القارية الأفريقية وتسهيل التبادل التجاري بين

الدول الافريقية من خلال الارتقاء بشبكات البنية التحتية والنقل واللوجستيات وسلاسل الإمداد. للبنية وأشار «عيسي»، الي أهمية انشاء قواعد بيانات ومنصات وضرورة التواصل  بين منظمات ورجال الاعمال في كافة الدول الافريقية، مؤكداً حرص جمعية رجال الأعمال المصريين على دعمها الكامل للاتقافية وعلى استعدادها لتقديم كافة خدماتها و خبراتها من أجل تفعيل منطقة التجارة الحرة.

 من جانبه أكد وامكيلي ميني سكرتيـر عـام منطقة التجارة الحرة القارية الافريقية، علي لتعزيز التجارة البينية الأفريقية، لافتا إلي ان البيانات الإحصائية تشير الى ان نسبة الاستثمار البيني في القارة لا يتعدى الـ 5% كما لا تتعدى نسبة مساهمة القارة في الاقتصاد العالمي 4% ، في حين ان هناك بعض الدول في جنوب شرق اسيا تبلغ مساحتها اقل من اصغر دولة افريقية تساهم بما نسبته 6% من الاقتصاد العالمي. كما أشار”ميني” الى اهمية التعاون مع مصر في خلق بيئة تشريعية والاستفادة من خبرة مصر في مجال التحكيم الدولي و حل المنازعات التجارية. وأكد الدكتور شريف الجبلي، عضو مجلس النواب ورئيس لجنة الشؤون

الافريقية بالمجلس، عضو مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال، على الدور المحوري للاتفاقية في دعم جهود التنمية في القارة من خلال ربط الأسواق الأفريقية ببعضها البعض، بما ينعش القطاعات الصناعية والزراعية في الدول الأفريقية ويطور من المنظومة الاقتصادية للقارة. وأشار «الجبلي»، الي ان رئاسته للجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب سوف تساهم بشكل كبير في تعزيز المشاركة الفعالة لمصر و المساهمة في المنظمة من خلال خلق بيئة تشريعية جاذبة للقارة و تبادل الخبرات المتراكمة لدى البرلمان المصري في هذا الخصوص. ومن الجدير بالذكر أن اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية تم اطلاقها في اليوم الأول من عام 2021 و تهدف الدول الأفريقية من خلال هذه المنطقة لإقامة تكتل اقتصادي حجمه 3,4 تريليون دولار ويجمع 1,3 مليار شخص .كما تعد هذه المنطقة التجارية الحرة هي الأكبر في العالم من حيث عدد الدول المشاركة منذ تشكيل منظمة التجارة العالمية. علماً بان هذه الاتفاقية تهدف إلى تحسين القدرة التنافسية لاقتصادات الدول الإفريقية وجذب الفرص الاستثمارية داخل القارة الإفريقية وإزالة الحواجز والمعوقات الجمركية وغير الجمركية، وخلق سوق أفريقية موحدة للسلع وتقدر لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا أن الاتفاقية ستعزز التجارة بين البلدان الأفريقية والخدمات بنسبة 52% بحلول عام 2022. وستعزز الاتفاقية التجارة بين الدول الأفريقية المجاورة لبعضها بينما تسمح للقارة بتطوير سلاسل القيمة الخاصة بها. ويقدر البنك الدولي أنها قد تنتشل عشرات الملايين من الفقر بحلول 2035. وقد وقعت 54 دولة افريقية على الاتفاقية الإطارية لمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية، وصدقت عليها.



By ahram