رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

 

ربما تحل ذروة الإصابات بفيروس كورونا في موسكو وبطرسبورغ خلال منتصف ديسمبر الجاري.

توصل إلى هذا الاستنتاج علماء الرياضيات في جامعة  بطرسبورغ،  استنادًا إلى نموذج رياضي كمبيوتري لانتشار الفيروس التاجي وضعوه الأسبوع الماضي.

 

صرح بذلك لصحيفة “إزفيستيا” الروسية رئيس القسم الدراسي للنمذجة الرياضية  ومدير مركز الأنظمة الذكية  في الجامعة، فيكتور زاخاروف.

ووفقا لحسابات أجراها العلماء فإن ذروة الإصابات بالفيروس التاجي يتوقع أن تحل أيام 10-12

ديسمبر الجاري في موسكو حيث سيظل في وقت واحد 149 – 151 ألف شخص مصابين بفيروس كورونا، وستبلغ ذروة الاصابات في بطرسبورغ  في 15-16 ديسمبر حين سيظل 64-65 ألف شخص مصابين في وقت واحد بالفيروس التاجي.

فيما يتعلق بمعدل الزيادة اليومية للإصابات بـ”كوفيد – 19″ في روسيا فتتراوح على مدى أسبوعين

ماضيين ما بين 24 و27 ألف شخص. وفي حال الحفاظ على هذه الوتائر لزيادة الإصابات على مدى  فترة 7–10 أيام قادمة مع البدء في الانخفاض لاحقا فإن روسيا ستشهد ذروة الإصابات بالفيروس التاجي  في 22 ديسمبر الجاري حين سيظل 514 – 517 ألف شخص مصابين بالفيروس التاجي في وقت واحد.

يذكر أن نموذج التنبؤ في الإصابات بـ “كوفيد – 19” CBRR الذي اخترعه العلماء في جامعة بطرسبورغ يستخدم المعلومات الخاصة بديناميا انتشار الفيروس التاجي في بلدان بدأ فيها الوباء قبل  روسيا.



By ahram