رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

 

أكد أمين مجلس الأمن القومي الإيرانى، علي شمخاني، اليوم الاثنين، على أن “ضمان الأمن الإقليمي يتحقق عبر خروج القوات الأجنبية المهددة للاستقرار”.

وقال  شمخاني، إن زيادة تحركات الجيش الأمريكي في المنطقة “استعراض دفاعي ناجم عن الخوف”، وفقا لروسيا اليوم.

وأضاف شمخاني في تغريدة أن “هذه التحركات الأمريكية زادت من إنتروبيا انعدام الأمن وأدت إلى إيجاد سوء فهم

مضر في المنطقة”.

وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، قال في وقت سابق من اليوم إن طهران مستعدة لكافة السيناريوهات وتأمل من إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التوقف عن خلق التوتر في أيامها الأخيرة.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة:

“أبلغنا الولايات المتحدة وبعض الأصدقاء في المنطقة بأنه لاينبغي للإدارة الأمريكية في آخر أيامها خوض مغامرة جديدة في المنطقة”.

وتابع، “نحن لم ولا نسعى إلى خلق التوتر في المنطقة، لكننا لن نتردد قيد أنملة في الدفاع عن بلدنا، الجميع اختبرنا وشهد ردنا، نأمل من الحكماء في واشنطن أن يعملوا للحد من التوتر”.

وأكد أن بلاده: “لن تتردد في الدفاع عن حقوقها المشروعة وفقا لميثاق الأمم المتحدة مقابل أي تهديد”.

 



By ahram