رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

لم يمر شهر علي مذبحة طالبة بكلية التجارة جامعة أسوان، بعد اختفائها عن منزلها، إلا ويظهر أمامنا  قضية جديدة  ضمن مسلسل اختفاء الفتيات في مصر، وهي اختفاء فتاة عن منزلها أكثر من 9 شهور.

 

حالة من الرعب والخوف يسيطر علي اهالي أسوان، بعد انتشار اختفاء الفتيات في المحافظة التي كانت تشتهر بالإمن والأمان.

 

اقرأ أيضًا..اختفاء الأبناء.. أسرار الحب والعنف!

 

وتشكل ظاهرة اختفاء الفتيات، أخطر الظواهر التي تعانيها المجتمعات المصرية ففي السنوات الأخيرة، ازداد اختفائهم يؤثر بشكل سلبي علي المجتمع ويدخل في إطار الاخلاقيات التربوية والاجتماعية والصحية.

 

ويدور في أذهاننا جميعًا اسئلة عديدة حول انتشار  اختفاء الفتيات في الأوان الأخيرة، هل يرجع السبب وراء ذلك حالات اغتصاب أم مشاكل عائلية ام ارتفاع الاسعار أم الحب يصبح سر ذلك الاختفاء  ام انتشار نسبة البطالة سبب في كل ذلك.

 

في تلك السطور التالي نعرض قضية جديدة داخل عاصمة الشباب والثقافة الإفريقية

 

 

تغيبة هايدي محمد حسن، عن منزلها أكثر من  9 شهور، و تبلغ من العمر 19عامًا، وهي من قرية خريط 1 بمركز نصر النوبة التابعة لمحافظة أسوان، ولا أحد يعلم هل متوفية أم على قيد الحياة، والأم تعيش في ألم وبكاء بشكل مستمر، هكذا بدأت عائشة سعدي والدة الفتاة المتغيبة حديثها.

 

التقت محررة الوفد، مع والدة الفتاة المتغيبة لمعرف ما سبب اختفاءها

 

قالت عائشة سعدي، إن ابنتها متغيبة من يوم 6 فبراير 2020م، وبحثت عنها

في كل مكان لا أترك موقع، إلا وان ذهبت للبحث عن ابنتي، في المستشفيات والأقسام، وبعد ذلك حررت محضر رقم 814 ادارى نصر النوبة، ومحضر آخر رقم 4793 ادارى البلينا  بمحافظة سوهاج، قائلة”وصلت معلومات لدينا على  أنها متواجدة في محافظة سوهاج، عند شاب كان تقدم لخطبتها، في الماضي”. 

 

وبداية القصة   

 

وسردت عائشة، قصة بنتها  لـ”بوابة الوفد” ، قائلة :” يوم ٥ فبراير الماضي، كنا نستعد لاستقبال حفل زفاف بنت أخي، وبنتي ذهبت يوم 6 مع بنات العائلة لشراء مستلزمات الفرح وخرجت في تمام  الساعة 8صباحًا، وحتي الساعة 4العصر لم تأتي إلى المنزل وتليفونها مغلق، وعلى الفور اتصلت بنات أخي كان ردهم انها لم تأتي لنا وانتظرنها لحد الساعة 10 صباحًا، في نفس اليوم، واتصلنا بها قالت إنها في الطريق وبعد ذلك تليفونها تم غلقه، وبعد يومين ندور عليها في كل مكان لم تظهر، وفي الاخر ذهبنا إلى مركز القسم لعمل محضر”. 

 

وأضافت :” بعد ما طرقنا جميع الأبواب التي ممكن أن نحصل منها على معلومات أو مساعدة،  توجهنا بعد ذلك إلى مركز شرطة نصر النوبة وتحرر   محضر رسمي رقمه 814 ادارى نصر النوبة، وبعد فترة طويلة في انتظار رد

القوات الأمنية، لم نحصل على أي معلومات، تطمن قلب أم بنتي ماتت أم على قيد الحياة، متى تتحرك عندما أجد جثمان بنتي أين العدالة في ذلك “. 

 

وتابعت :” أنه بعد اختفاء ابنتها بأيام، ورد اليها مكالمة من شخص يدعي أحمد رجب، كان يريد الزوج من ابنتها، وتقدم لها منذ فترة ولم رفضنا، اتصل وأكد أنه يعرف مكانها وهو من أخفاها، وتزوجها وأرسل إلينا صور الفتاة  ترتدي ملابس زفاف ولكننا نري أن تلك الصور غير صحيحة ولا يوجد أوراق رسمية يثب الزواج”.

 

وأوضحت :”أن ابنتها منذ قبل قامت بتحويل  مبالغ مالية قدرها 90 ألف جنيه بجانب 50 ألف جنيه أخذته معها، وكل ذلك يدل ان يوجد صلة تواصل مع المدعو أحمد رجب، ما دفعنا بتحرير محضر رسمي داخل محافظة سوهاج، مسقط راس تلك الشاب”.

 

اقرأ أيضًا…كشف حقيقة واقعة اختطاف فتاه بأسوان وطلب فدية من أهلها

 

واستكملت حديثها لـ”للوفد” :” أن أكد الشاب انه يعرف مكان ابنتها ويرغب في اموال أخري حتي يعرف أهلها هل هي علي قيد الحياة أم لفظة أنفاسها الأخيرة، من خلال سماعة صوتها عبر مكالمة صوتية، بجانب وصول بعض التهديدات عبر مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، مفاده سدفعك ثمن رفضك ليا”.

 

اقرأ أيضًا…مقابل 2مليون.. ذبح طالبة بكلية تجارة بأسوان

 

قائلة :” لم استوعب فكرة انه تمكن من اختطاف ابنتي، ولكن بعض الشهود تواصلوا معي عبر المكالمات الصوتية وأكدوا أنه قام باختطافها، أريد فقط دليل واحد يؤكدلي هل هي علي قيد الحياة ام لفظة انفاسها الاخيرة حد يطمئني علي بنتي قلبي موجوع عليها”.

 

واختتم حديثها لـ”للوفد”، مطالبًة من جميع الجهات الأمنية والتنفيذية في الدولة بالتدخل بشكل سريع، حتي اطمئن علي ابنتي، استغرق أكثر من 9 أشهر لم أعلم شئ ولا أحد يطمئني عليها.



By ahram