رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

في إطار إهتمام الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بحل مشاكل المواطنين الواردة عبر وسائل الإعلام و الصحافة الورقية والمجلات  لتوجيه المسئولين بفحصها وحلها فوراً .
وردا على ما نشر بجريدة “الوفد” تحت عنوان (بلبيس تستغيث بوزير التموين) بخصوص تضرر أصحاب المخابز من خصم ٣٥% من حصة ما يقرب من ٣٦ مخبزا من أكبر مخابز بلبيس مما أدي إلي الزحام الشديد من المواطنين علي تلك المخابز، أفادت مديرية التموين بالشرقية أن متوسط نصيب الفرد من الخبز فى مدينة  بلبيس قبل الخصم ٨،٢٨ رغيف / يوم. وتم تخفيض الحصة بناءاً على المتوسط  العالى والمعمول به

لدى الدولة وأصبح متوسط نصيب الفرد بعد الخصم ٦،٥٥ رغيف / يوم وهو مازال أعلى من المتوسط المعمول به لدى الدولة  وبالمتابعة الميدانية للمديرية تبين عدم وجود زحام على المخابز بمدينة بلبيس .
هذا وقد أفادت مديرية التربية والتعليم بالشرقية بخصوص تضرر أولياء أمور ١٣٢ طفل من نقلهم من مدرسة فهد الرسمية لغات  إلى مدرسة ١٦ مارس التابعة لإدارة منيا القمح التعليمية  أن هؤلاء الأطفال قد تخطي عمرهم الخمس سنوات وحرصاً على مستقبلهم قررت المديرية قبولهم  بالمستوي الأول لرياض الأطفال ( كي جي وان) بقاعة ملحقة بقرية شلشلمون، حيث أنه ليس لديهم فرصة في القبول بمرحلة رياض الأطفال الأعوام القادمة وهذا الذي كان متاحاً بعد الدراسة المتأنية ونظرا لبعد القرية عن مدينة منيا القمح  تم عمل صيانة للمدرسة وتجهيزها لإستقبال الأطفال بما يحقق سلامتهم وبذلك يكون بإدارة منيا القمح ثلاثة مدارس رسمية للغات. 
الجدير بالذكر أن مدرسة الملك فهد الرسمية لغات لا تسمح بأي زيادة أو تسكين أي طلاب حيث أن كثافة المرحلة الإبتدائية من الصف  الأول الابتدائي إلي الصف السادس الابتدائى مرتفعة جدا وتبلغ كثافة طلاب الصف الأول الابتدائي في الفصول الثلاثة الموجودة بالمدرسة ما بين (٤٧ إلي ٤٩) تلميذ وباقي الفصول الكثافات بها مرتفعة جدا ولا يوجد مكان لاستيعاب أي كثافة  طلابية  أخري.
 



By ahram