رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

يواصل المستوطنون بحماية جيش الاحتلال الإسرائيلي، اعتداءاتهم على أبناء الشعب الفلسطيني وممتلكاتهم.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، في تصريح حسبما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية /وفا/، اليوم /الخميس/ – إن مستوطني مستوطنة “معالي ليڤونة” هاجموا مركبات المواطنين بالحجارة في منطقة واد علي القريبة من قرية اللبن الشرقية جنوب نابلس، ما أسفر عن تعرض بعض المركبات لأضرار مادية، نتيجة

استهدافها من قبل المستوطنين.
وأشار دغلس، إلى أن مجموعة من المستوطنين هاجموا منازل المواطنين في الحي الشرقي لجالود جنوب نابلس، وقاموا بتكسير سيارتين، وحاولوا اقتحام عدة منازل، موضحا أن جرافات تابعة للمستوطنين تجرف منذ ساعات الصباح، مساحات من الأراضي ببلدة عورتا، في منطقتي الخربة وخلة مونس جنوب نابلس، وأن أعمال التجريف جاءت بهدف أعمال توسعة لمستوطنة “ايتمار” المقامة على أراضي المواطنين.
في السياق ذاته .. أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم، الموقع الأثري في بلدة سبسطية شمال نابلس، تمهيدا لاقتحام المستوطنين .. وقال رئيس بلدية سبسطية محمد عازم لـ”وفا”، إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال، اقتحمت البلدة وأغلقت الموقع الأثري أمام المواطنين، تمهيدا لاقتحامه من قبل مجموعات المستوطنين.
وذكر عازم أن المستوطنين يطلقون دعوات لاقتحام الموقع بشكل أسبوعي، بحماية جيش الاحتلال، في إطار السعي من أجل الاستيلاء عليه.
 



By ahram