رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

ذكرت تقارير صحفية إسبانية، أن نادي ريال مدريد الإسباني، استبعد فكرة لعب لقاء الإياب أمام فريق أتالانتا الإيطالي بدور الـ16 بدوري أبطال أوروبا على ملعب “سانتياجو برنابيو” معقل النادي الملكي.

وأسفرت قرعة دور ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، عن مواجهة ريال مدريد لنظيره أتالانتا.

ووفقاً لصحيفة “آس” الإسبانية، فإن فكرة لعب لقاء الإياب الذي سيجمع ريال مدريد وأتالانتا على أرض الفريق الأبيض، على ملعب برنابيو مستبعدة تماماً.

وقالت الصحيفة، إنه على الرغم من أن أرضية ملعب سانتياجو

برنابيو في حالة جيدة للعب، إلا أن أعمال الإصلاحات لا تزال مستمرة في الملعب لتوسيع سعته.

وأشارت الصحيفة الإسبانية، إلى أن لقاء الإياب سيُلعب على ملعب “ألفريدو دي ستيفانو” بشكل طبيعي، مثل أي لقاء يخوضه ريال مدريد على هذا الملعب.

وأكدت الصحيفة أنه طالما لا تزال عودة الجماهير محظورة من قبل هيئة الرياضة في إسبانيا بالإضافة إلى أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم

“يويفا” سمح بحضور أعداد قليلة من المشجعين بسبب ظروف فيروس كورونا، فإن الفريق الأبيض سيلعب مبارياته على أرضية ملعب “ألفريدو دي ستيفانو”.

جدير بالذكر أن ريال مدريد سيخوض مباراة الذهاب بدور الـ16 بدوري أبطال أوروبا في الـ24 من شهر فبراير المقبل على ملعب أتالانتا، على أن يخوض لقاء الإياب على أرضية ملعب “الفريدو دي ستيفانو” في الـ16 من مارس المقبل.

 

 

 

 



By ahram