رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

 استعرض الدكتور محمد معيط، وزير المالية، في لقائه بالسفير الأرجنتينى بمصر، إدواردو أنطونيو فاريلا، التجربة المصرية الناجحة في الإصلاح الاقتصادى، التي حظيت بدعم قوي من القيادة السياسية والشعب، ومنحت الاقتصاد القومى قدرًا من الصلابة فى مواجهة التحديات الداخلية والخارجية، وامتصاص أزمة كورونا، وتخفيف حدتها، معربًا عن تطلع الحكومة المصرية لتعزيز التعاون مع الأرجنتين في مختلف المجالات.

 حضر اللقاء أحمد كجوك، نائب الوزير للسياسات المالية والتطوير المؤسسي، ونيفين منصور،  مستشار نائب الوزير للسياسات المالية والتطوير المؤسسى، ودعاء حمدي، القائم

بأعمال رئيس وحدة العلاقات الخارجية بوزارة المالية.

 أضاف الوزير، أن الاقتصاد المصرى مازال يحظى بإشادة المؤسسات الدولية، وعلى رأسها: صندوق النقد الدولي، لافتًا إلى أن مصر تُعد الدولة الوحيدة بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا، التي احتفظت بتصنيفها الائتمانى مع نظرة مستقبلية مستقرة بشهادة مؤسسات التصنيف الائتمانى الدولية الكبرى فيتش، وموديز، وستاندر آند بورز.

 أضاف، أن مجلس الوزراء أحال إلى مجلس النواب مشروع قانون، بتعديل بعض أحكام

قانون الضريبة على القيمة المضافة، يتضمن الإعفاء من ضريبة القيمة المضافة المستحقة على خدمات النولون لما يستورد من كل الحبوب بما فيها القمح والبقول والتوابل المصنعة وملح الطعام.

 أشاد السفير الأرجنتينى، بنجاح الحكومة المصرية في التعامل الإيجابى مع أزمة كورونا، الذي    يشير إلى أهمية ما حققته مصر من مكتسبات اقتصادية، معربًا عن تطلع بلاده لتعزيز التعاون مع الجانب المصري، في مختلف المجالات؛ بما يحقق مصلحة البلدين.

 اتفق الجانبان على أهمية الاستفادة من اتفاقية الميركسور، التى تتيح ميزات تفضيلية للصادرات المصرية تمنحها فرصًا أكبر للنفاذ إلى أسواق أمريكا اللاتينية، على النحو الذي يؤدى إلى تحرير التجارة بين الطرفين خلال عشر سنوات.



By ahram