رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

نشب حريق في قسم العناية المركزة المخصصة للمصابين بفيروس كورونا في مستشفى بمدينة غازي عنتاب جنوب تركيا، اليوم السبت، مما أدى إلى مقتل ثمانية أشخاص جراء الحريق.

وأعلن مستشفى جامعة SANKO في بيان له، أن الحادث المأساوي وقع صباح اليوم السبت بسبب عطلة في نظام خاص بالإمداد بالأكسجين.

 

وتمكن طاقم المستشفى ورجال الإطفاء من السيطرة على الحريق خلال فترة قصيرة، لكنه أودى بأرواح ثمانية مرضى تتراوح أعمارهم بين 56 و85 عاما.

وأوضح بيان المستشفى أن سبعة من الضحايا لقوا

حتفهم في موقع الحادث، فيما توفىي الأخير خلال نقله إلى مستشفى آخر.

 

وأكد البيان نقل 14 مريضا آخرين كان يخضعون للعناية المركزة إلى مستشفيات أخرى، مشيرا إلى أن تحقيقا بدأ في الحادث.

وسجلت وزارة الصحة التركية، يوم الخميس، زيادة قياسية في عدد الوفيات اليومية بفيروس كورونا، حيث بلغت 243 وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية لترتفع في المجمل إلى 17364 حالة.

 

وسجلت تركيا أيضا 27515 إصابة جديدة بالفيروس

في اليوم الماضي، من بينها حالات لا تظهر عليها الأعراض، بانخفاض تجاوز الألفي حالة عن اليوم السابق.

 

وظلت تركيا لأربعة أشهر تسجل الحالات التي تظهر عليها الأعراض فقط، لكنها منذ 25 نوفمبر بدأت تسجل جميع الحالات.

 

وسجلت تركيا إجمالا مليون و955680 إصابة بكورونا منذ بداية الجائحة في مارس.

 

وفرضت الحكومة حظر تجول خلال أيام العمل وعزلا عاما في العطلات الأسبوعية في محاولة لكبح الزيادة في الإصابات.

 

يُشار إلى أن كورونا المستجد ظهر في أواخر ديسمبر 2019 بمدينة “ووهان” الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.



By ahram