رئيس مجلس الأدارة
عبدالمجيد سعيد
المشرف العام
العميد سعيد جابر

بناءًا على تعليمات من المهندس إبراهيم عثمان رئيس مجلس إدارة النادى الإسماعيلى ، تم التواصل مع والدة الطفلة مريم المصابة بالسرطان للاطمئنان على صحتها وبحث تقديم سبل الدعم من أجل سرعة تعافيها من المرض.

ورحبت الأم بهذا الدعم والمساندة ، مؤكدة أن الطفلة تتواجد حاليا خارج البلاد فى هولندا استعدادا لاجراء جراحة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأضافت بأنها تتقدم جزيل الشكر للمهندس إبراهيم عثمان على هذا

الاهتمام ،مشيرة إلى أنه بمثابة أب لكل الإسمعلاوية العاشقين لهذا الكيان العظيم.

وكان عثمان وجه رسالة للطفلة عبر الموقع الرسمى نصها :”اتمنى من الله عز وجل أن يمن عليكى بالشفاء سأقوم بتوصيل قميص الفريق يحمل توقيع كل لاعبى الفريق للتعبير منهم عن مساندتك وسأقوم بدعوتك لحضور مباريات الفريق ومساندتهم لحصد مركز مميز بجدول مسابقة

الدورى والتتويج بكأس البطولة العربية”.

وفور انتشار موضوع الطفلة مريم ، تفاعل لاعبو الإسماعيلى بشكل كبير بخصوص هذا الملف وتعاهدو على تحقيق الإنتصار على الفريق البورسعيدى من أجل تقديم كافة سبل الدعم المعنوى لها والذى سيمثل جانب كبير فى تحسن حالتها الصحية.

يذكر أن والدة الطفلة قد بعثت برسالة عبر مواقع التواصل الإجتماعى فيس بوك أبرز ماجاء فيها أن الطفلة تعشق الإسماعيلى بجنون مثل والدها وتمنت توصيل رسالة للاعبين بأهمية الفوز فى مواجهة الغد أمام المصرى البورسعيدى أملا فى رفع روحها المعنوية وتحسن صحتها.



By ahram